لماذا تشعر بالنعاس أثناء الدراسة؟ إنه أمر شائع جدًا حيث يجد العديد من الطلاب صعوبة في البقاء مستيقظًا أثناء الدراسة، ومع ذلك، فإن البقاء واعيًا ومستيقظًا أمر بالغ الأهمية أثناء التحضير لامتحاناتك، فيما يلي بعض الأفكار والنصائح لتجنب النوم أثناء الدراسة للحصول على نتيجة وفهم أفضل.


العوامل المؤثرة على النوم أثناء الدراسة


هناك عوامل مختلفة تؤثر على النوم أثناء الدراسة، تساهم في إعاقة دراستك وفقا لموقع هيلث سايد


نقص في النشاط الجسدي


الجلوس في وضعية معينة لفترة طويلة يمكن أن يجعلك تشعر بالتقييد والبطء، قلة الحركة تقلل من تدفق الدم والأكسجين إلى الدماغ، مما يؤدي إلى الدوخة.


بيئة الدراسة مملة وقلة النوم


يمكن لبيئة الدراسة البسيطة والمملة دون أي صور أن تسبب النعاس، النوم غير الصحي وغير المناسب قد يجعل من الصعب عليك البقاء يقظًا وواعيًا أثناء الدراسة، العقل المتعب غير صحي للدراسة.


كيفية التحكم في النوم أثناء الدراسة؟


التخلص من الإلهاءات التي تعيق تركيزك:

 


القضاء على عوامل التشتيت الخارجية مثل الضوضاء الخارجية وإشعارات الهاتف والمحادثات القريبة التي يمكن أن تعطل تركيزك، تجنب إشعارات وسائل التواصل الاجتماعي عن طريق وضع هاتفك على الوضع الصامت أو وضع الطيران إن أمكن، وابحث عن مكان هادئ للدراسة.


جرب الموسيقى المتفائلة ذات الصوت المنخفض لإبقاء عقلك في حالة تأهب:


استخدم الراديو للاستماع إلى بعض الموسيقى المبهجة التي تبقي عقلك في حالة تأهب، الاستماع إلى موسيقى سريعة الوتيرة ​​من اختيارك يمكن أن يحسن مزاجك ويساعد على التركيز، يعد مستوى الطاقة الجيد أمرًا حيويًا للبقاء مستيقظًا ويقظًا، تساعد الأطعمة ذات مستويات الطاقة العالية الجسم على تقليل احتمالية النعاس وتنشيط وظائف المخ ، يساعد الدماغ النشط والصحي على التركيز والتركيز، مما يسمح لك بالبقاء مستيقظًا.


– الجلوس بوضعية جيدة لتركيز أفضل:

 


الجلوس بشكل مستقيم ينشط جهازك العصبي ويعزز الدورة الدموية ليسمح لك بالتركيز والتركيز بشكل أفضل، الجلوس في وضع جيد يحسن اليقظة ويقلل من التعب. الحفاظ على وضعية جيدة يحمي عمودك الفقري ويمنع الانزعاج، مما يسمح بتركيز أفضل.


تناول الطعام الصحي للحصول على مستوى طاقة جيد:

 


الأطعمة الغنية بالبروتين والكربوهيدرات المعقدة والدهون الصحية هي وجبات صغيرة تجعلك تشعر بالشبع والنشاط لدراسات أطول.


مضغ العلكة للتغلب على النعاس أثناء الدراسة:

 


مضغ العلكة المفضلة لديك بشكل مستمر، لا يسمح لعقلك بالاسترخاء ويزيد من تدفق الدم إلى الدماغ.