ناقشت أحداث مسلسل إمبراطورية ميم مشكلة الانتحار بعد أن تناولت الحلقة ذهاب مروان (نور النبوى) إلى مادى (مايان السيد) لإنقاذها، بعد علمه برغبتها فى الانتحار، ليجد نفسه منجرفًا وراء حزنها، حيث استدعت بداخله مشاعر حزن قوية كان يتجاهلها منذ وفاة والدته، ليجد نفسه يشاركها البكاء فى مشهد مؤثر ضمن أحداث الحلقة الـ15 من مسلسل إمبراطورية ميم.


فيما يبدو أنها واحدة من نوبات الاكتئاب الحاد التي تمر بها من وقت لآخر، بسبب ما تعانيه من اضطراب ثنائي القطب Bipolar، تصل مادي إلى حالة من الحزن الشديد جعلتها تفكر في الانتحار لعدم جدوى الحياة من وجهة نظرها، وبعد عجز صديقتها المقيمة معها عن إثنائها عن ذلك، تذهب إلى مروان، لعلمها أنه الشخص الوحيد الذي يمكنه التأثير على مادي.


وحول ذلك أوضح الدكتور أمجد إسماعيل استشاري الطب النفسي في كلية طب أسيوط أن الشخص الذي يحاول أو يرغب في الانتحار يعاني من أزمة نفسية شديدة، ويرغب في الهروب منها عن طريق الوفاة، فشعوره بالألم النفسي هو السبب في هذا الأمر، بالإضافة إلى معاناة الشخص بالطبع من الاكتئاب وعدم علاجه.


وقدم استشارى الطب النفسى بعض النصائح عند التحدث مع شخص يرغب فى الانتحار، لمساعدته على تجاوز هذه الأزمة، ومنها..




– أخذ الشخص لمكان يشعر خلاله بالأمان، والراحة النفسية، لكي تستطيع التحدث معه وهو يشعر بالراحة.

– تأكد من توفر الوقت الكافي لتقديم المساعدة النفسية له.

– تواصل معه بالعين، اعطه اهتمامك بالكامل.

– استخدم الأسئلة المفتوحة التي تحتاج إلى أكثر من الإجابة بنعم أو لا، مثل لماذا يريد أن ينتحر؟ هل ملّ من الحياة؟ هل يواجه مشكلات مادية وأسرية؟ توصل معه إلى المشكلة الرئيسية، وابدأ منها.

– لا تقاطعه عند التحدث معك، لا تقفز بأفكارك الخاصة حول شعور الشخص الآخر.

– تعرف على السبب الرئيسي لفكرة الانتحار، وحاول أن تصل إلى حل يرضي الشخص ويقتنع به.