بقاء طفلك رطبًا عندما يشعر بالإعياء يعد من الحيل التي تقلل من فرص التعرض للمضاعفات الصحية المختلفة، ويقدم التقرير المنشور عبر موقع hindustantimes بعض النصائح لضمان الصحة  لأطفالك.


فيعد الجفاف عند الأطفال أمرًا مثيرًا للقلق قد يواجهه العديد من الآباء، وعلى الرغم من أن الأطفال يبدون بصحة جيدة، إلا أنهم أكثر عرضة للجفاف.فيجب على الآباء أن يكونوا يقظين وأن يتعرفوا على العلامات، والتي يمكن أن تشمل انخفاض التبول، وجفاف الفم، والعينين الغائرتين، وهذا يؤكد أهمية التدخل المبكر والمراقبة المنتظمة لمستويات ترطيب الطفل، يحتاج الآباء إلى طلب الرعاية الطبية إذا اشتبهوا في إصابة طفلهم بالجفاف، لأن العلاج الفوري يمكن أن يمنع حدوث مشاكل صحية طويلة الأمد.


ومن خلال البقاء مطلعًا واستباقيًا في الحفاظ على احتياجات أطفالهم من الماء، يمكن للوالدين ضمان الصحة والرفاهية المثالية لأطفالهم الصغار، وكشف التقرير، أنه عندما يفتقر جسم الطفل إلى كمية كافية من السوائل، يمكن أن يحدث الجفاف، على الرغم من أنه من الطبيعي أن يفقد الأطفال السوائل يوميًا، فمن الضروري تعويض ما فقدوه، خاصة عندما يكونون على ما يرام.


يتعرض الرضع والأطفال الصغار لخطر الجفاف بشكل أكبر، لذا من المهم مراقبة كمية السوائل التي يتناولونها عن كثب إذا كانوا يشعرون بالطقس. إن التعرف على الأسباب والعلامات النموذجية للجفاف يمكن أن يساعدك على اكتشافه مبكرًا والتأكد من بقاء طفلك رطبًا جيدًا.




فالجفاف عند الأطفال يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل اختلال توازن  والأمراض المرتبطة بالحرارة وحتى تلف الأعضاء، وأوضح أنه نظرًا لأن الأطفال غير قادرين على التعبير عن انزعاجهم بشكل فعال، يجب على البالغين التعرف على العلامات المبكرة للجفاف مثل جفاف الفم ، وانخفاض كمية البول، والخمول، ووفقا له، فإن العلامات هي:


البكاء بدون دموع

التهيج المفرط

برودة الأطراف أو تغير لونها

تجاعيد الجلد

فم جاف

انخفاض حركات الأمعاء أو الإمساك

تنفس سريع

ارتفاع معدل ضربات القلب


نصائح للتغلب على الجفاف


فإذا كنت تبحثين عن بعض النصائح لضمان بقاء طفلك رطبًا حتى لو لم يشعرا بالرغبة في الرضاعة أو شرب السوائل:


استمري في تزويد رضيعك بحليب الثدي.


إذا كانوا يعانون من القيء، ففكر في إعطائهم وجبات أصغر حجمًا وبشكل متكرر للمساعدة في الحفاظ على رطوبة الجسم دون التسبب في مزيد من اضطرابات المعدة.


تجنب تقديم المشروبات الغازية أو العصير غير المخفف للأطفال في أي عمر لأن هذه المشروبات لا تحتوي على التوازن المناسب من الشوارد ويمكن أن تؤدي إلى تفاقم أعراض مرضهم.




وإذا لاحظت أعراض الجفاف لدى طفلك المريض بسبب عدم تناول كمية كافية من السوائل، فتواصلي مع طبيبه لمناقشة الأعراض وطرق إعادة ترطيبه بسرعة. قد يقترح طبيب طفلك محلول معالجة الجفاف عن طريق الفم (ORS) لمساعدته في الحفاظ على الترطيب وتجديد العناصر الغذائية الأساسية، قد يتطلب الجفاف الشديد العلاج في المستشفى لاستعادة سوائل طفلك. إنها حاجة الساعة للتأكد من أنك تسعى للتدخل في الوقت المناسب عندما يتعلق الأمر بطفلك.