شهدت الحلقة 5 من مسلسل مليحة، كشف الطبيب على أدهم (دياب) والسماح له بمغادرة المستشفى، وقبل استعداده للرحيل تذهب إليه مليحة (سيرين خاص) لتتحدث معه، وتشكره على شهامته معهم، وتذهب إلى جدها وجدتها وتخبرهم أنها ستقوم بتحضير الفطار ليتناول معهم أدهم قبل مغادرته للمستشفى.




يذهب أدهم إلى الجد غالى (أنور خليل)، وفى تلك الأثناء يتوقف قلب الجد، ويتوفى في الحال، وعندما تعود مليحة تكتشف وفاته، وسط بكائها الشديد وصدمتها، ويحاول أدهم مواساتها والتخفيف عنها، لتنتهى أحداث الحلقة على ذلك.




وحول ذلك يوضح اليوم السابع، أبرز النصائح لتخطي أزمة فقدان شخص عزيز النفسية، وفقا لتصريح من الدكتور عيسي القط استشاري الطب النفسي في كلية طب سوهاج.


– التعبير  عن شعورك بالحزن يعد من أهم الحيل النفسية التي تساعدك بشكل كبير في تقليل حدة الألم النفسي الناتج عن فقدان شخص عزيز.

-لا تكتم مشاعرك حتى لا تتعرض لبعض الأعراض التي تكون نتيجة عكسية للألم النفسي، كالصداع، والقولون العصبي، ورمش العين.

– يجب خضوع الشخص للعلاج المعرفي السلوكي، فهوي فعال جدا ويركز على تغيير المشاعر السلبية المؤلمة بسبب الصدمة.

– يحتاج الأشخاص عند تعرضهم للصدمة النفسية لأخذ بعض الأدوية كمضادات الإكتئاب، والقلق، فيمكن أن تساعد الأدوية في السيطرة على أعراض اضطراب ما بعد الصدمة.