07:00 ص


السبت 09 مارس 2024

كشفت دراسة سويدية حديثة عن وجود صلة قوية بين قلة النوم وزيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، حتى مع اتباع نظام غذائي صحي.

ففي دراسة شملت 248 ألف شخص، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين ينامون 5 ساعات أو أقل في الليلة، يزداد خطر إصابتهم بالسكري بنسبة 16% مقارنة بأولئك الذين ينامون 7 أو 8 ساعات.

ويزداد هذا الخطر بشكل ملحوظ بين الأشخاص الذين ينامون 3-4 ساعات فقط، حيث يصبح خطر الإصابة بالسكري أعلى بنسبة 41%.

ولعل ما يثير القلق هو أن هذه المخاطر لا تمحى حتى مع اتباع نظام غذائي صحي، مما يؤكد على أهمية النوم الكافي لصحة الإنسان.

ولكن، كيف تؤثر قلة النوم على خطر الإصابة بالسكري؟

يعتقد أن قلة النوم تؤثر على العديد من الهرمونات والعمليات الحيوية في الجسم، مما قد يؤدي إلى مقاومة الأنسولين، وهي إحدى خصائص مرض السكري من النوع الثاني.

فالنوم الكافي ضروري للحفاظ على صحة الجسم بشكل عام، بما في ذلك: تنظيم مستويات السكر في الدم، وتعزيز وظائف الجهاز المناعي، وتحسين وظائف الدماغ.

لذلك، فإن الحرص على الحصول على 7-8 ساعات من النوم كل ليلة، يعد استثمارا هاما لصحة الإنسان على المدى الطويل.