قد تضطرب المعدة لدى البعض في رمضان ولا يتمكن خلال الصيام من حل المشكلة، ووفقًا لتقرير نشر في موقع drex المعني بالصحة العامة فإن الإسهال خلال رمضان قد يصيب البعض نتيجة اضطرابات في المعدة ومن السهل جدًا علاجه ولكن الأهم هو الاهتمام بتجنب الجفاف نتيجة نقص المياه وكثرة الإسهال. 


 

ووفقًا للتقرير فإن الإسهال يسحب السوائل من الجسم تدريجيًا، سواء إذا كان حادًا أو بسيطًا لذلك لابد من الاهتمام بتعويض هذا النقص سريعًا، فيعتقد البعض خطأ أنه بسبب الإسهال ويجب عليه ألا يتناول السوائل، وهذا المفهوم خاطئ ومغلوط لابد من الاهتمام بزيادة حدة السوائل لتعويض الفاقد من السوائل المفقودة والاهتمام بتجنب الجفاف وزيادة الترطيب


 


تابع التقرير أن هناك بعض المشروبات التي يمكن أن تعزز من تعويض السوائل ومنها:


 


المياه أهم وأفضل السوائل لجسم الانسان فيها كل الترطيب ومن المهم جدًا عند الإصابة بالإسهال الاهتمام بتناولها بشكل موزع ومنظم.


 


شاي الجنزبيل أحد أهم الخيارات الصحية أثناء الشعور بالإسهال لأنها تعزز من ضبط حركية الأمعاء وتخفيف حدة الآلام والتقلصات بها فضلاً عن أنها تعزز من توقف الإسهال وتهدئة المعدة وتعوض الترطيب المفقود للجسم بسبب الإسهال 


 


وينصح التقرير في النهاية بضرورة الإهتمام بتجنب بعض السوائل التي يعتقد البعض أنها مفيده في حالة الإسهال ولكنها على العكس تصبح ضاره أو تزيد من حدة الحاله،والتي منها المشروبات المضاف إليها السكر فهي مشروبات غير صحية فضلا عن الحليب ومنتجات والتي منها المشروبات المضاف إليها السكر فهي مشروبات غير صحية فضلا عن الحليب الذي لا يفيد في تلك الحالة.