كشف الدكتور فؤاد غالى أستاذ الخلايا الجذعية والطب التجديدى في لوس انجلوس بالولايات المتحدة الأمريكية، إن العلاج بالخلايا الجذعية يستخدم حاليا لعلاج أمراض الشيخوخة وأمراض النخاع الشوكى.


وأوضح فى تصريح لـ “اليوم السابع”، أن هناك عددا من الحالات تم علاجها بالخلايا الجذعية للمصابين بالخرف، مضيفا، أنه يتم استخدام نفس خلايا الشخص أو من الحبل السرى من حديثى الولادة لأنه لا يحتوى على البصمة الوراثية  “DNA “، لذلك فهو صالح لاستخدامه في أى شخص، وليس شخصا بعينه، واستخدام ما يسمى بعوامل النمو لبناء الأنسجة الجديدة وهى موجودة أيضا في المشيمة، والمياه الموجودة حول الجنين  تحتوى على الخلايا الجذعية، ونستفيد منها في تجديد الخلايا وعلاج أمراض الشيخوخة.


وحذر من المشروبات الغازية لأنها تحتوى على كميات كبيرة من السكر، موضحا أنه كلما تناولت الكثير من السكر يستهدف البنكرياس لكى يفرز انسولين، وبعد فترة من تناول السكر يفرز انسولين مقاوم، أى تتكون مضادات ضد الانسولين الخاص بالشخص.


وأوضح، أن المشروبات الغازية الدايت تحتوى على الاسبرتام، موضحا، أن الاسبرتام يحتوى على اثنين من الأحماض الأمينية، حيث يعمل على تغيير في مستقبلات الخلايا العصبية بالمخ “الدوبامين”، والجنين يتأثر إذا كانت المرأة حامل وهذه الأحماض الأمينية تفسد الدوبامين وهى المستقبلات العصبية بالمخ، مما يسبب فرط الحركة وتشتت الانتباه للأطفال بعد ولادتهم وبالتالي تضطر لاعطاء الطفل أدوية ويحتاج إلى علاج نفسى .

وقال، إنه حتى الشباب الصغار ممنوعين من تناول المشروبات الغازية المحتوية على الاسبرتام.