علاء شبل



نشر في:
الخميس 14 مارس 2024 – 7:26 م
| آخر تحديث:
الخميس 14 مارس 2024 – 7:26 م

قال الدكتور علاء الغمراوي، الخبير الدولي في أمراض القلب، إنه تبنى منذ عدة أشهر مبادرة “التدريب على الإنعاش القلبي الرئوي”، التي تهدف لرفع معدل إنقاذ حياة المصابين بالتوقف المفاجئ للقلب من 5% إلى 65% خلال الدقائق الأربع الأولى من الإصابة، لافتًا إلى أنه لأسباب غير معروفة توقفت المبادرة، لكن حان الوقت لتنشيطها وتفعيلها مع وزارتي الصحة، والشباب والرياضة.

وأكد “الغمراوي”، في تصريحاته لـ”الشروق”، أن المرحلة الأولى لتنفيذ هذه المبادرة كانت تستهدف الأندية الرياضية، وترتكز على محورين أساسيين، الأول “تدريب أكبر عدد من المتطوعين على الإسعافات اللازمة لإنقاذ الحياة في حالات التوقف المفاجئ للقلب”.

وأوضح أن المحور الثاني من محاور تنفيذ المبادرة، هو توفير الأجهزة الخاصة بالصدمات الكهربائية في الأندية الرياضية (AED)، مشيرًا إلى أنه دعا وقتها لتشكيل لجنة متخصصة بهذه المبادرة تضم كل المسئولين سواء تنفيذيين أو رياضيين لتجنب ما حدث للاعب “أحمد رفعت” مؤخرا، وهو ما كانت المبادرة تستهدف تجنبه.

يذكر أن اللاعب أحمد رفعت كان سقط في منتصف ملعب مباراة مباراة الاتحاد السكندري ومودرن فيوتشر، مساء الإثنين الماضي، وتحديدًا في الدقيقة 88، وسط مطالبات من الحضور والجماهير لإنهاء المباراة.

وانتقل لاعبو الاتحاد السكندري ومودرن فيوتشر إلى المستشفى للاطمئنان على حالة اللاعب أحمد رفعت، وتجمع العشرات من جماهير نادي الاتحاد السكندري أمام المستشفى للاطمئنان على اللاعب ومتابعة حالته، حيث قرر الأطباء أن حالته خطرة ولا يجوز نقله من المستشفى إلا بعد أن يعود له وعيه.