الإصابة بنقص في نسبة فيتامين ب تعد من الأمور المسببة للإصابة بالتوتر والتقلبات المزاجية الشديدة، وللاستمتاع بتحسن واستقرار الحالة المزاجية  عليك  تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ب12 والتي تساعد في إدارة التوتر بشكل فعال، وذلك وفقا لموقع hindustantimes.


يلعب فيتامين ب12 دورًا محوريًا في ضمان صحة ألأعصاب والخلايا والدم جيدا، وتمتد أهميته إلى حماية الجهاز العصبي، والمساهمة في تركيب الحمض النووي وتسهيل تكوين خلايا الدم الحمراء.


فيتامين ب 12 مهم بشكل أساسي للنباتيين، حيث إن هذه العناصر الغذائية الأساسية موجودة بشكل أساسي في المنتجات الحيوانية التي تلعب دورًا حيويًا في وظائف الجسم المختلفة، حيث  يدعم فيتامين ب 12 تكوين خلايا الدم الحمراء، والوظيفة العصبية، وتوليف الحمض النووي، كما أن مستوياته الكافية ضرورية لإنتاج الطاقة، والوظيفة الإدراكية، والصحة العامة والرفاهية.


فيلعب فيتامين ب 12 دورًا حاسمًا في تخليق الناقلات العصبية مثل السيروتونين والدوبامين، والتي تشارك في تنظيم المزاج والاستجابة للتوتر، حيث أن المستويات الكافية من فيتامين ب 12 يمكن أن تساعد في الحفاظ على توازن الناقلات العصبية المناسب، مما قد يساهم في تحسين الحالة المزاجية.


فمقاومة التوتر واستقرار المزاج  تم ربط نقص فيتامين ب 12 باضطرابات المزاج مثل الاكتئاب والقلق، والتي تتشابك بشكل وثيق مع التوتر،  ومن خلال ضمان تناول كمية كافية من فيتامين ب 12، قد يشعر الأفراد بتحسن في استقرار الحالة المزاجية والصحة النفسية العامة، مما يجعلهم مجهزين بشكل أفضل لإدارة التوتر بشكل فعال.


فيما يلي الأطعمة الغنية بفيتامين ب12:

 


-البيض


يعتبر البيض مصدرًا متعدد الاستخدامات ومناسبًا لفيتامين ب12 للنباتيين، ولذا قم بدمج البيض في وجبات الطعام عن طريق إعداد العجة والفريتاتا أو إضافة البيض المسلوق إلى السلطات.


– الجبن والزبادي


اختاري أنواع الجبن والزبادي المدعمة بفيتامين ب12، واستخدم الزبادي في العصائر أو البارفيه أو كطبقة علوية للفاكهة.


-الخميرة الغذائية المدعمة


يمكن أن يكون دمج الخميرة الغذائية المدعمة في نظامك الغذائي طريقة لذيذة ومتعددة الاستخدامات لتعزيز تناولك لفيتامين B12.


-الحليب النباتي المدعم


العديد من بدائل الحليب النباتي، مثل حليب اللوز أو حليب الصويا، تأتي مدعمة بالعناصر الغذائية الأساسية، بما في ذلك فيتامين ب12.


-المزيج الصحي المدعم


إن تضمين مزيج صحي مدعم بـ B12 في روتينك اليومي يمكن أن يوفر حلاً مريحًا ومغذيًا.


-حبوب الإفطار المدعمة


ابدأ يومك بحبوب الإفطار المدعمة لضمان بدء صباحك مع دفعة من فيتامين B12.