05:02 م


الإثنين 25 مارس 2024

كتبت- أسماء العمدة

قال سعيد شلبي، استشاري الباطنة والكبد بالمركز القومي للبحوث، لـ”مصراوي”، إنه يمكن أن يؤدي تراكم الكوليسترول في الشرايين إلى انسدادها، ما يقلل من تدفق الدم إلى الساقين، ويمكن أن يؤدي هذا إلى مجموعة متنوعة من الأعراض.

ألم في الساقين

قد يكون هذا الألم حادًا أو خفيفًا، وقد يزداد سوءًا عند المشي أو ممارسة الرياضة.

تعب في الساقين

قد تشعر بثقل أو ضعف في ساقيك، خاصة بعد ممارسة الرياضة.

تشنجات في الساقين

قد تحدث هذه التشنجات بشكل مفاجئ، وقد تكون مؤلمة للغاية.

برودة في الساقين

قد تشعر بساقيك باردتين أو مخدرتين.

تغييرات في لون جلد الساقين

قد يصبح جلد ساقيك شاحبًا أو أحمر أو أزرق.

النوبة القلبية

يمكن أن يؤدي انسداد الشرايين في القلب إلى نوبة قلبية.

السكتة الدماغية

يمكن أن يؤدي انسداد الشرايين في الدماغ إلى سكتة دماغية.

غرغرينا

يمكن أن يؤدي انسداد الشرايين إلى موت الأنسجة في الساق، مما قد يستدعي البتر.

علاج انسداد الشرايين

يعتمد علاج انسداد الشرايين في الساق على شدة الحالة، وقد يشمل:

الأدوية

يمكن استخدام الأدوية لخفض الكوليسترول ومنع تكوين جلطات الدم.

التدخلات الجراحية

قد تكون هناك حاجة إلى جراحة لإزالة اللويحات من الشرايين أو لتوسيعها.

كيفية الوقاية من الإصابة بانسداد الشرايين

يمكن تقليل خطر الإصابة بانسداد الشرايين في الساقين باتباع نمط حياة صحي، بما في ذلك:

نصائح طبية مهمة

تناول نظامًا غذائيًا غنيًا بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة.

مارس الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل معظم أيام الأسبوع.

إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة، ففقدان بعض الوزن يمكن أن يساعد في خفض الكوليسترول وتحسين صحة القلب.

الإقلاع عن التدخين