منى زيدان



نشر في:
الثلاثاء 26 مارس 2024 – 4:28 م
| آخر تحديث:
الثلاثاء 26 مارس 2024 – 4:28 م

– مستشار الرئيس لشئون الصحة: الطبيب هو العمود الفقري للقطاع الصحي

أطلقت الهيئة العامة للرعاية الصحية، اليوم، احتفالية يوم الطبيب المصري لعام 2024، تحت شعار “الطبيب المصري: تاريخ مشرف، مستقبل مشرق”، وذلك تقديرًا لجهود الأطباء المصريين العاملين في مجال الرعاية الصحية.

وأشاد الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، بالمساهمة الكبيرة للأطباء في تعزيز قدرات النظام الصحي المصري وتحقيق التغيير الإيجابي، وقدم لهم الشكر والتهنئة، معبرًا عن دعمه الكامل التي تهدف إلى تطوير الرعاية الصحية في البلاد.

وأكد عوض تاج الدين، أن الأطباء يرعون الإنسان قبل ولادته وفي كل مراحل حياته، ويعملون في خدمات الصحة العامة ومجالات العلاج والوقاية والتثقيف الصحي، الذي يسهم بشكل كبير في تحسين جودة الحياة للمرضى، وأشاد بالجهود الكبيرة التي يبذلها الأطباء بلا كلل، وبالتضحيات الكبيرة التي قدموها خلال جائحة كورونا، مؤكدًا أن الطبيب هو العمود الفقري للقطاع الصحي، مستذكرًا إسهامات العديد من الشخصيات العظيمة في مجال الطب والعلاج.

– الاحتفاء بالطبيب المصري

وقال الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية في كلمته الافتتاحية للاحتفالية، إننا نحتفل اليوم بالأطباء المصريين، لتعريفهم وتقديرهم والاحتفاء بجهودهم، ولإبراز فخر الوطن بهم، ويهدف يوم الطبيب المصري إلى تكريم الأطباء الذين يثبتون يومًا بعد يوم كفاءتهم في تقديم أفضل الخدمات العلاجية للمرضى، وقد بذلوا جهودًا كبيرة لإرساء قواعد الطب في مصر، وغرسوا ووطنوا كل التقنيات الحديثة بالطب، وأظهروا تفانيهم في القيام بدورهم الإنساني في الحفاظ على صحة أفراد المجتمع.

وأشار إلى أن الأطباء المصريين يشكلون ركيزة أساسية في نظامنا الصحي، وأنه سنسعى دائمًا لتحسين أوضاعهم وتوفير بيئة العمل المناسبة لهم تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية، وأنهم يعدون فخرًا للوطن بجهودهم وعطائهم المهني والإنساني، وأن جهودهم وتفانيهم عزز مكانة مصر في مجال الرعاية الصحية عالميًا.

وأضاف السبكي أن القطاع الطبي حقق منجزات كبيرة في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، مشيرًا إلى حرص الرئيس على بناء الإنسان واستثمار قدراته، إيمانًا بأهمية إرساء منظومة صحية متكاملة، زاخرة بالكفاءات والإمكانات والجاهزية والتميز، ضمن بيئة محفزة وداعمة للكوادر الصحية الوطنية، تمثلت هذه الجهود في تطوير البنية التحتية الصحية، وتحسين التجهيزات الطبية وتوفير التقنيات الحديثة، وتطوير التعليم الطبي والبحث العلمي للكوادر الصحية، والتعاون الوثيق مع شركاء التنمية المحليين والدوليين، والسعي لتحقيق تغطية صحية شاملة وعادلة لجميع المواطنين.

وأكد أن الإنجازات التي حققها الأطباء المصريون في السنوات الأخيرة تعكس الكفاءة والخبرة العالية التي يتمتعون بها، وتبرز قدرتهم على تعزيز مستوى الرعاية الصحية ورفع معايير الجودة.

وتابع السبكي أن هذه الاحتفالية المميزة التي تكرم الطبيب المصري وتسلط الضوء على الرعاية الصحية في مصر، تعد أيضًا منصة مثالية لتعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين الفاعلين في قطاع الرعاية الصحية، مؤكدًا أهمية دور الرعاية الصحية في تحقيق التنمية المستدامة وتأمين مستقبل صحي أفضل للمواطنين، ومواصلة العمل على تحسين الأداء وتعزيز التعاون مع كل القطاعات الحكومية والخاصة والأهلية والمؤسسات الدولية، من أجل تعزيز الرعاية الصحية وتحقيق التنمية المستدامة في مصر.

وفي الختام، قدم السبكي التهنئة للأطباء المصريين على إنجازاتهم العظيمة، ووجه لهم الشكر على حضورهم هذه الاحتفالية، مؤكدًا مواصلة العمل نحو تحقيق رؤية صحية مستدامة ومستقبل صحي أفضل للمواطنين.

– السفير الياباني يشيد بخبرة الأطباء المصريون

وقال السفير أوكا هيروشي، سفير اليابان لدى مصر، أتشرف اليوم بالمشاركة في هذه الاحتفالية الرائعة التي تكرم الطبيب المصري وتسلط الضوء على الإنجازات العظيمة التي حققوها في مجال الرعاية الصحية، مشيرا إلى أن الأطباء المصريون حققوا تميزًا وتفردًا في تقديم الخدمات والرعاية الصحية والعلاجية المتطورة، وإن مصر تشتهر بتاريخها العريق في مجال الطب، ويعد الأطباء المصريون من بين أفضل الكفاءات الطبية في العالم.

وتابع: “نحن في اليابان نقدر ونحترم الجهود المتواصلة التي يبذلها الأطباء المصريون في تقديم الرعاية الصحية عالية الجودة للمجتمع المصري، ونعبر عن تقديرنا العميق للتعاون الوثيق بين مصر واليابان في مجال الصحة، ونؤكد استمرار التعاون المشترك لتعزيز الخدمات الطبية والتقدم الصحي والتبادل العلمي والتكنولوجي بين البلدين، والعمل المشترك في مجالات التدريب والبحث الطبي”.

وأعرب السفير أوكا هيروشي عن تمنيه للأطباء المصريين بتحقيق مزيد من التقدم والنجاح في مسيرتهم المهنية، والاستعداد للمساهمة بكل ما يستطيعون لدعم تطوير الرعاية الصحية في مصر، وتعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في هذا الصدد.

وقال الدكتور أسامة عبدالحي، نقيب الأطباء، “يشرفني أن أكون هنا اليوم للمشاركة في هذه الاحتفالية التي تكرم الطبيب المصري وتسلط الضوء على دوره الحيوي في تقديم الرعاية الصحية عالية الجودة للمجتمع المصري، إن الأطباء هم عماد النظام الصحي، وهم الذين يواجهون التحديات اليومية ويضعون حياتهم في خدمة المرضى، والاحتفال بالطبيب المصري هو رسالة شكر وعرفان للكوادر الصحية، واعتراف بجهودهم المستمرة ومساهماتهم القيمة في مجال الصحة”.

وأضاف أن الطب مهنة إنسانية تتجلى فيها خدمة الناس وأطباء مصر نموذج يُحتذى به في العطاء ويمثلون طاقة أمل خاصة وقت الأزمات والجوائح الصحية، متابعًا: “نحن نشهد الدور الذي يلعبه الأطباء المصريون في تطوير الممارسات الطبية وتبني التكنولوجيا الحديثة لتحسين نتائج العلاج والوقاية من الأمراض، ونعمل جميعًا لتوفير بيئة عمل مشجعة وآمنة للأطباء، وأود أن أشكر كل من يساهم في هذه الاحتفالية ويدعم الجهود المبذولة في مجال الرعاية الصحية”.

واختتم “إن التعاون والشراكة بين جميع الأطراف المعنية، هو مفتاح تحقيق نجاحنا المشترك في تحسين الصحة والعمل على بناء مستقبل صحي أفضل، شكرًا لكم جميعًا، وتهانينا للطبيب المصري، وتمنياتي للجميع بمستقبل صحي مزدهر ومشرق”.