11:00 م


الخميس 21 مارس 2024

د ب أ

حذر معهد الجودة والكفاءة الاقتصادية في القطاع الصحي بألمانيا من أن عدم استجابة ضغط الدم المرتفع للأدوية قد يكون علامة على الإصابة بمتلازمة كون، وهي حالة تؤثر على الغدد الكظرية وتسبب إفرازًا مفرطًا لهرمون الألدوستيرون.

فائض من الألدوستيرون:

يوضح المعهد أن متلازمة كون، المعروفة أيضًا باسم “فرط الألدوستيرونية”، هي مرض يصيب الغدد الكظرية، مما يؤدي إلى إنتاج كمية زائدة من هرمون الألدوستيرون.

يتم إنتاج الألدوستيرون بشكل طبيعي في قشرة الغدد الكظرية، وهي غدد صغيرة تقع فوق كل كلية.

يمكن أن تحدث متلازمة كون لأسباب مختلفة، بما في ذلك:

الورم الغدي: وهو ورم حميد في الغدة الكظرية ينتج كمية زائدة من الألدوستيرون.

تضخم قشرة الغدة الكظرية: في بعض الأحيان، تنمو قشرة الغدة الكظرية بشكل أكبر من اللازم، مما يؤدي إلى إفراز كمية زائدة من الألدوستيرون.

أسباب وراثية أو أورام خبيثة: في حالات نادرة، يمكن أن تكون متلازمة كون ناتجة عن عوامل وراثية أو ورم خبيث في الكلى.

الأعراض:

تشمل أعراض متلازمة كون:

ارتفاع ضغط الدم (أعلى من 140/90 ملم زئبق).

الصداع.

ضعف العضلات.

كثرة التبول.

العطش.

الإمساك.

وخز/تنميل في الجلد.

التعب والإعياء.

تشير هذه الأعراض إلى خلل في توازن الماء والملح في الجسم، حيث يلعب الألدوستيرون دورًا مهمًا في تنظيم هذا التوازن.

التشخيص والعلاج:

من المهم استشارة الطبيب فور ملاحظة أي من أعراض متلازمة كون لتحديد السبب الكامن وراءها.

يمكن تشخيص متلازمة كون من خلال فحوصات الدم والبول.

يعتمد علاج متلازمة كون على السبب الكامن وراءها:

الأدوية: يمكن استخدام الأدوية للتحكم في إفراز الألدوستيرون وخفض ضغط الدم.

الجراحة: في حالة وجود ورم بالغدة الكظرية، يمكن اللجوء إلى الجراحة لاستئصاله.د ب أ

حذر معهد الجودة والكفاءة الاقتصادية في القطاع الصحي بألمانيا من أن عدم استجابة ضغط الدم المرتفع للأدوية قد يكون علامة على الإصابة بمتلازمة كون، وهي حالة تؤثر على الغدد الكظرية وتسبب إفرازًا مفرطًا لهرمون الألدوستيرون.

فائض من الألدوستيرون:

يوضح المعهد أن متلازمة كون، المعروفة أيضًا باسم “فرط الألدوستيرونية”، هي مرض يصيب الغدد الكظرية، مما يؤدي إلى إنتاج كمية زائدة من هرمون الألدوستيرون.

يتم إنتاج الألدوستيرون بشكل طبيعي في قشرة الغدد الكظرية، وهي غدد صغيرة تقع فوق كل كلية.

يمكن أن تحدث متلازمة كون لأسباب مختلفة، بما في ذلك:

الورم الغدي: وهو ورم حميد في الغدة الكظرية ينتج كمية زائدة من الألدوستيرون.

تضخم قشرة الغدة الكظرية: في بعض الأحيان، تنمو قشرة الغدة الكظرية بشكل أكبر من اللازم، مما يؤدي إلى إفراز كمية زائدة من الألدوستيرون.

أسباب وراثية أو أورام خبيثة: في حالات نادرة، يمكن أن تكون متلازمة كون ناتجة عن عوامل وراثية أو ورم خبيث في الكلى.

الأعراض:

تشمل أعراض متلازمة كون:

ارتفاع ضغط الدم (أعلى من 140/90 ملم زئبق).

الصداع.

ضعف العضلات.

كثرة التبول.

العطش.

الإمساك.

وخز/تنميل في الجلد.

التعب والإعياء.

تشير هذه الأعراض إلى خلل في توازن الماء والملح في الجسم، حيث يلعب الألدوستيرون دورًا مهمًا في تنظيم هذا التوازن.

التشخيص والعلاج:

من المهم استشارة الطبيب فور ملاحظة أي من أعراض متلازمة كون لتحديد السبب الكامن وراءها.

يمكن تشخيص متلازمة كون من خلال فحوصات الدم والبول.

يعتمد علاج متلازمة كون على السبب الكامن وراءها:

الأدوية: يمكن استخدام الأدوية للتحكم في إفراز الألدوستيرون وخفض ضغط الدم.

الجراحة: في حالة وجود ورم بالغدة الكظرية، يمكن اللجوء إلى الجراحة لاستئصاله.

اقرأ أيضا:

هذا ما يحدث لجسمك عند تناول كوب من الشاي بعد الإفطار.. لن تتوقع

حزر فزر/ ما سبب وجود ثقب أعلى حوض الحمامات – اعرف السر المفاجئ

تحذير من عادة نفعلها يوميا في رمضان: أخطر 100 مرة من عوادم السيارات

حسام موافي يحذر كبار السن من الصيام عند ظهور هذه العلامات.. حياتهم في خطر

متزعلش منهم لو رفضوا.. 4 أبراج ملهاش في العزومات