أصدرت وزارة الصحة والسكان قائمة جديد بأسعار خدمات الإقامة الداخلية للمرضى داخل المستشفيات الحكومية للمرضى.
• تكلفة المبيت للمرافق تتراوح بين 30 إلى 120 جنيها لليلة.. ومضاعفة الأسعار لغير المصريين

أصدرت وزارة الصحة والسكان قائمة جديد بأسعار خدمات الإقامة الداخلية للمرضى داخل المستشفيات الحكومية للمرضى، والتي تم توزيعها على المستشفيات للعمل بها.

وأوضحت القائمة -التي حصلت الشروق على نسخة منها- أن إقامة ليلة واحدة درجة ثانية تكلفتها 110 جنيهات، والدرجة الأولى العادية 140 جنيها، والدرجة الأولى الممتازة 170 جنيها، والجناح العادي 280 جنيها، والجناح المميز 350 جنيها.

وأوضحت القائمة التي أعدتها وزارة الصحة، أن أسعار المرافق للمريض في الليلة الواحدة كالآتي: المرافق لمريض في درجة أولى عادية 80 جنيها، والمرافق في الدرجة الثانية يكون على كرسي بدون وجبات 30 جنيها في اليوم، والمرافق في جناح مميز 120 جنيها، والمرافق في جناح عادي 100 جنيه، والمرافق في درجة أولى ممتازة 90 جنيها.

ويسمح للمرافق بالمبيت عند الضرورة وحسب حالة المريض وإذا سمحت حالة العمل بذلك، ويراعى الا تستعمل أسرة المرضى للمرافقين بل تضاف أسرة جديده للمرافقين دون الإخلال بعدد الأسرة المحددة في الدرجات.

وأوضحت القائمة أن هذه الأسعار شاملة الإقامة ولا يتم تحصيل أي مبالغ إضافية تحت أي مسمى عدا قيمة المكالمات التليفونية التي يجريها المريض والمرافق.

وفي حالة استخدام مرتبة هوائية يحصل مبلغ 50 جنيها يوميا، وفي حالة الطفل أقل من عمر 12 سنة يصرح له بمرافق مجانا على نفس السرير، ويحسب أجر سرير كامل واحد فقط للطفل والمرافق حسب الدرجة، وفي حالة الطفل من عمر 12 سنة يدفع أجر سرير كامل للطفل وأجر سرير مرافق.

وعند حالة الولادة، فإن سرير الرضيع سواء في حجرة الرضع أو بجوار الأم يحسب كما يلي: مبلغ 60 جنيها للدرجات الأولى والأجنحة، مبلغ 30 جنيها للدرجات الثانية والثالثة.

وأوضحت الوزارة أن هناك خدمة الممرضة الخاصة، يمكن للمستشفى وبناء على طلب المريض الذي يعالج بالقسم الداخلي تخصيص ممرضة خاصة لمدة 24 ساعة، أي تخصيص عدد 2 ممرضة كل منهما تعمل 12 ساعة، ويتم محاسبة المريض على أساس 300 جنيه في اليوم، (150) جنيها للنوبتجية الواحدة 12 ساعة.

وأشارت الوزارة إلى أنه في حالة النقل من درجة إلى درجة أخرى يقبل المريض في الدرجة المحددة له في خطاب التحويل من الجهة المتعاقدة أو حسب التامين المدفوع مقدما.

وإذا رغب المريض في الدخول في درجة أعلى فيتحمل المريض فرق الإقامة وفرق رسم فتح غرفة العمليات وأتعاب الأطباء والفحوص وباقي الخدمات العلاجية الأخرى طبقا لما ورد بهذه اللائحة، وعليه أن يدفع فرق التأمين بين الدرجة المحددة التي يرغب الدخول فيها، وعليه تغطية التأمين طبقا لنظام التأمين المحدد.

وإذا دخل المريض في درجة معينة وأجريت له عمليه أو فحوص أو خلافه ورغب الانتقال إلى درجه أعلى، فعليه دفع فرق التكاليف بالنسبة لغرفة العمليات والتخدير وأجر العملية والفحوص والخدمات العلاجية الأخرى التي أجريت له فعلا على أساس أسعار الدرجة الأعلى التي يرغب في الانتقال اليها، بالإضافة إلى فروق الإقامة، على أن تدفع مقدما قبل الانتقال إلى الدرجة الأعلى.

وقالت الوزارة إنه بالنسبة لبعض عمليات المهارة الخاصة مثل عمليات المخ والأعصاب أو القلب، يكون لمدير المستشفى بناء على توصية الأخصائي الحق في نقل المريض إلى غرفة بسرير واحد أو نقله الى وحدة العناية المركزة بدلا من الدرجة الواردة في خطاب التحويل، ويتم إخطار الجهات المتعاقدة بخطورة حالة المريض ويستمر المريض في هذه الدرجة إلى أن تسمح حالته بإعادته الى الدرجة الأصلية، وتتم المحاسبة على أساس أسعار الدرجة الأصلية بما في ذلك رسم فتح غرفه العمليات وأجر العملية والتخدير والفحوص، أما بالنسبة للإقامة فتتم المحاسبة على أساس مدة الإقامة بكل من الدرجتين.

وفي حالة دخول المريض كحالة خاصة، ثم أحضر بعد ذلك خطاب من جهة عمله وكانت هذه الجهة متعاقدة مع المستشفى، فيحاسب كحالة شركات من تاريخ دخوله.

وحددت الوزارة علاج الأجانب والعرب داخل المستشفيات الحكومية، حيث يعامل المرضى الأجانب من غير المصريين بزيادة الأسعار بنسبة 100% ما لم يكن يوجد قرار وزاري بعلاجهم كالمصريين.

وفي حالة التأمين عند دخول المريض إلى المستشفى يوقع على إذن القبول بما يفيد موافقته على العلاج بالقسم الداخلي بالمستشفى والموافقة على تسديد أجور العلاج والخدمات العلاجية الأخرى بالأسعار المحددة بالشروط الموضوعة، مع عدم الإخلال بحق الحالات الطارئة بالدخول الفوري مجانا بالقسم المجاني لتلقى العلاج الأولى، على أن يقوم بسداد التامين المحدد للأسرة بأجر أو التحويل لمستشفيات التأمين الصحي في حالة تمتعه بخدمات التامين الصحي أو المستشفيات الجامعية.

وفى حالة التحويل إلى مستشفى خاص، يتم محاسبة المريض على أجور العلاج والخدمات العلاجية المقدمة له منذ لحظة دخوله.