مع تقدم العمر يواجه الكثير من الأشخاص أمراضًا عديدة، ولكن الحفاظ على نمط حياة صحي أمر بالغ الأهمية خاصة مع كبر السن، وهناك عادات إذا اتبعتها فهى تحميك من أمراض الشيخوخة نتعرف عليها في السطور التالية، بحسب موقع “تايمز أوف إنديا”.


10 عادات تحميك من أمراض الشيخوخة


ممارسة الرياضة


ممارسة النشاط البدني يعزز صحة القلب والأوعية الدموية، ويحافظ على قوة العضلات، ويقلل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالعمر مثل أمراض القلب والسكري وهشاشة العظام.


نظام غذائي متوازن


إن استهلاك مجموعة متنوعة من الأطعمة الغنية بالمغذيات، بما في ذلك الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون، يوفر الفيتامينات والمعادن الأساسية لدعم وظيفة المناعة وصحة الدماغ والصحة العامة.


شرب الماء


إن الحفاظ على رطوبة الجسم يدعم الوظيفة الخلوية، ويساعد على الهضم، ويساعد في الحفاظ على وظائف الأعضاء مما يقلل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالعمر مثل حصوات الكلى، والتهابات المسالك البولية، والتدهور المعرفي.


النوم الجيد


إن إعطاء الأولوية للنوم الجيد يعزز تنظيم الهرمونات، ويدعم وظيفة المناعة، ويعزز الأداء المعرفي، مما يقلل من خطر الإصابة بالحالات المرتبطة بالعمر مثل السمنة والسكري والتدهور المعرفي.


التخلص من الإجهاد والتوتر


ممارسة تقنيات الحد من التوتر مثل التأمل، والتنفس العميق، تعزز المرونة العقلية، وتقلل من الالتهابات، وتقلل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالعمر مثل أمراض القلب والاكتئاب واضطرابات المناعة الذاتية.


الفحوصات الصحية المنتظمة


إن مراقبة الصحة من خلال الفحوصات المنتظمة تمكن من الكشف والتدخل المبكر للحالات المرتبطة بالعمر مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري والسرطان، وتحسين نتائج العلاج والتشخيص العام.


الروابط الاجتماعية


إن الحفاظ على روابط اجتماعية قوية والانخراط في علاقات هادفة يعزز الصحة النفسية ويقلل من التوتر، ويقلل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالعمر مثل الاكتئاب والقلق والتدهور المعرفي.


ألعاب الدماغ والألغاز


إن تحدي الدماغ بأنشطة مثل الألغاز وتعلم مهارات جديدة والمشاركة في محادثات محفزة يعزز الوظيفة الإدراكية، ويقلل من خطر التدهور المعرفي المرتبط بالعمر، ويعزز صحة الدماغ بشكل عام.


الحماية من الشمس


إن حماية الجلد من الأشعة فوق البنفسجية الضارة من خلال واقي الشمس والملابس الواقية والبحث عن الظل يقلل من خطر تلف الجلد المرتبط بالعمر، بما في ذلك التجاعيد والبقع العمرية وسرطان الجلد.


الإقلاع عن التدخين


التدخين من أكثر العادات الضارة والتي تؤثر على صحتك بالسلب، لكن الإقلاع عن التدخين يساعدك على تحسين صحتك ويحميك من الإصابة بأمراض الشيخوخة.